Search This Blog

Saturday, October 24, 2015

Les Daechiens tunisiens de retour en Libye

طائرات ترحل مقاتلين تونسيين من سوريا الى ليبيا بدافع مخطط جديد في تونس و الجزائر

الارهابيون

تونس- الاخبارية – وطنية – رصد

هناك طائرات قدمت من تركيا الى ليبيا محملة بمقاتلي شمال إفريقيا ومن بينهم تونسيين. حسب معلومات تلقاها احمد المناعي الناشط السياسي و رئيس المعهد التونسي للعلاقات الدولية وأدلى بها اليوم 22 اكتوبر 2015 في تصريح لـ”سياقات”
وفيما يخص اتونسيين المقاتلين المتواجدين في سوريا، أكد المناعي أن السلطات السورية يصعب عليها تحديد عددهم مشيرا إلى ان التونسيون يشكلون أكبر عدد على الإطلاق ضمن المشاركين الأجانب في الجماعات المقاتلة هناك .
و أضاف ان الكثير من المقاتلين الإرهابيين الأجانب و من بينهم تونسيين الموجودين في محافظة حلب هربوا من الحدود التركية الى تركيا و إن الإرهابيون الموجودون في منطقة درعا على الحدود الأردنية هربوا الى الأردن .
و أوضح المناعي  بأن هؤلاء المقاتلين تلقوا تعليمات بالرجوع إلى بلدانهم منذ بداية الهجوم الروسي على معاقل إرهابيي “داعش”. ويوجد تونسيون من بين المقاتلين العائدين وذلك بهدف تنفيذ مخطط جديد في المنطقة يمس بالامن التونسي و الجزائري حسب قوله.
واعتبر أن عودة المقاتلين من بؤر الصراع وأساسا من سوريا سيشكّل تهديدا للأمن القومي.
واضاف المناعي ان حدود سوريا مع تركيا شاسعة ولذلك تساعد تركيا هؤلاء المقاتلين من اجل مصالحها الخاصة وهي متورطة منذ 5 سنوات في هذا الخراب حسب تعبيره.
واكد انه سيتوجه صحبة وفد لمعاينة الاوضاع في سوريا بداية من شهر نوفمبر القادم.
ويشار إلى أن تونس تتحتل المرتبة الأولي في قائمة الدول المصدرة للمقاتلين إلى بؤر الصراع لإسقاط أنظمة وذلك بأكثر من 5 آلاف مقاتل تم تصنيفهم إرهابيين ومرتزقة، بحسب تقرير للأمم المتحدة.

المصدر موقع “سياقات